بعد غدٍ تعود … لا بدَ أن تعود

 أعرف كيف كانت تشعر كُل يد صفّقت هُنا …

أعرف كيفَ أنهُ خيارها الوحيد  لما هو والله .. والله أكثر من مجرد رغبة

إنه حاجة  .. إنه احتياج

كاحتياج  أُمْ

أعرف لأنّ أكثر ما يؤثر فينا هو جُملة أو كلمة قالها آخرٌ بلسان حالنا ..

أنشودة مَطر .. حتى أن لا صوتَ أشبه بصوت المطر كالتصفيق بالذات حين تردد الأنشودة عبارة ( لا أنتهي ) لا أنتهي للأبد .. تصفيقٌ لا ينتهي أبداً …

لجّ بالبكاء أو لجّ بالتصفيق

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

الأوسمة:


%d مدونون معجبون بهذه: